الريح

كتابات متمردة بجميع الالوان
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 المحطة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شكري



عدد الرسائل : 92
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: المحطة   السبت فبراير 03, 2007 11:45 pm

انتظر شخصا ما ..تنزل كل الحقائب ...لا مسافرين.... يصفر رئيس المحطة ..تتدافع الحقائب.. أصعد يمر بي القطار.
تنتنفي المحطة ؛ تتحول كل القطارات لعب أطفال والحقائب تغرق.. الساعة الحائطية التي في المقهى التي أغلقت ابوابها وتركت نوافذها مفتوحة لمحطة افتراضية ومسافرين قد يبعثون من موت المسافة بعد قلليل
تلك الساعة ولمن لا يعرفها هي جرس الديك لذي خلفته سفينة نوح...ستبفى تدق كعصا موسى في الطوفان
وأبقى في نفس المكان انتظر المحطة جازما أن النوافذ أكثر شاعرية من المنتظرين الحقييقين أمام أبواب مغلقة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الملوح

avatar

عدد الرسائل : 284
تاريخ التسجيل : 30/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: المحطة   الأحد فبراير 04, 2007 7:30 pm

هكذا ينصب شباكه السرد ويحكم شد فخاخه الحكاية التي لا تتحقق من متواليات سردية ولكن تكسر كل القوالب
هنا طُعم الحكاية شعريتها العالية
لكن تكرار الوصل التي ...أثقل ايقاع الكتابة شيئا ما هنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فوزي غزلان

avatar

ذكر عدد الرسائل : 298
العمر : 61
Localisation : سوريا - درعا
Emploi : ........ ومصحح لغوي
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: المحطة   الإثنين فبراير 05, 2007 1:43 am

نعم يا شكري: ما أكثر المنتظرين/ كلُّ الأبواب مغلقة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟............
والأمل لا ينعدم يا شكري بانعدام من لا يرون الحقيقة/ ثم لا يسافرون.................!
ستبقى الساعةُ تدقّ................ الشعراء هم عصا موسى. وسيحفرون الماءَ بشريعتهم............................................................//.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://omayaa.maktoobblog.com/
شكري



عدد الرسائل : 92
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: المحطة   الثلاثاء فبراير 06, 2007 12:52 am

فوزي
نحن نكتب بحزام ناسف ... نحاول إستدراج اللغة إلى سرير الليل ... هو الطواف بكعبة الكتابة[size=24][/
size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شكري



عدد الرسائل : 92
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: المحطة   الثلاثاء فبراير 06, 2007 1:04 am

[size=24] عبد الوهاب
ليس لنا سلاح ضد الموت إلا الكتابة ... من الأجدى لمنبه سيارة الإسعاف أن يقول شعرا حين يختنق الطريق إلى المستشفى[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
آسيا السخيري



عدد الرسائل : 55
تاريخ التسجيل : 03/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: المحطة   الثلاثاء فبراير 13, 2007 6:27 pm

هي المحطات نحملها فينا مدينة ملاه...نرز تحت حمل قطاراتنا الرصاص على كواهلنا إلى آخر الروح...تثقل على أنفسنا المنافي أجنة ترفض مفارقة الحقول المظلمة التي تتوحش في فيافيها البعيدة...هي المحطات لا تنتفي إلا لكي تتناسل وجعا وفرحا وكوى تطل علينا منا نتركها مفتوحة على صدى نشيج الغريب تشرع له الحضن المورق يبابا ...تقول بتشف العاشق: مرحى بالأسئلة الآبقة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المحطة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الريح :: توهج السرد :: طُعم الحكاية-
انتقل الى: