الريح

كتابات متمردة بجميع الالوان
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 الرَّقصُ خلفَ المُسـتحيل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فوزي غزلان

avatar

ذكر عدد الرسائل : 298
العمر : 61
Localisation : سوريا - درعا
Emploi : ........ ومصحح لغوي
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: الرَّقصُ خلفَ المُسـتحيل   الإثنين أبريل 16, 2007 12:39 pm

الرَّقصُ خلفَ المُسـتحيل


من عينيكِ ترشحُ تراتيلُ البحار
كأنّك - ولستِ - أمٌّ لكلِّ المحكومينَ بفقرِهم على امتدادِ الوقت والتراب
من نهديكِ تسيلُ الصُّوَرُ
تسيلُ مجرَّاتٍ للسعيرِ....... منافٍ للقبور......!؟
أحبُّكُ يا حاضنةَ القبورِ المنسيّة.......!
قبري الذي أرضُه ليست لي
قبرُ أمّي
أبي.... وكلِّ الذاهبينَ - هباءً - إلى الهباءِ/
خلفَ السَّـواقي
وأصواتِ العصافيرِ
والغناء
...............
من عينيكِ ترشحُ الجنائز
روافدَ للصحارى الفارهات
خلفَ أحلامِ العبور.....!
أو عباءاتِ المستحيل......
يا أيُّها الحالمونَ
- بعدَ الموتِ -
بالماء
لا توقظوا اللهَ بصيحاتِ أحلامِكم/
سوفَ لن يأتيَ بَعدٌ للبَعدِ.........!
لن تخضرَّ حقولُكمُ الجرداء......
خبِّئوا أحلامَكم تحتَ الجلدِ/ في الوريد
علّموها الرّقصَ بصمتٍ
تحتَ الوقتِ/ فوقَ الموتِ الضّرير.......
علّموها الرقصَ للبحار
وكيف تستقبلُ الأمطار بين ذراعيها/
قبل أن يرتوي التراب.....
من نهديكِ ستشربُ البحار
أحبّكِ يا حاضنة القبور.......!
..............
سوفَ يغازلها المطر
وترقصُ
- عندَ العناق -
مكسوّةً بالفضاءِ والشّجر.....


ـــــــــــــــــ 16/4/2007 فوزي غزلان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://omayaa.maktoobblog.com/
حسين هاشم

avatar

ذكر عدد الرسائل : 46
العمر : 71
تاريخ التسجيل : 28/03/2007

مُساهمةموضوع: فوزي   الإثنين أبريل 16, 2007 2:22 pm

نكاية:
لن أكتب عن قصيدتك
أحتفل الآن بعصفورين يزقزقان على نافذتي
مودة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
فوزي غزلان

avatar

ذكر عدد الرسائل : 298
العمر : 61
Localisation : سوريا - درعا
Emploi : ........ ومصحح لغوي
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: رد: الرَّقصُ خلفَ المُسـتحيل   الثلاثاء أبريل 17, 2007 1:33 pm

حسين هاشم كتب:
نكاية:
لن أكتب عن قصيدتك
أحتفل الآن بعصفورين يزقزقان على نافذتي
مودة


وليكن. أحسدك.........
هما خير من النصّ بلا شكّ. إنهما طليقان.........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://omayaa.maktoobblog.com/
 
الرَّقصُ خلفَ المُسـتحيل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الريح :: رياح الدهشة :: مسافات-
انتقل الى: