الريح

كتابات متمردة بجميع الالوان
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  دخول  

شاطر | 
 

 قراءة في قصة المتسولان لعبدالوهاب الملوح

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فوزي غزلان

avatar

ذكر عدد الرسائل : 298
العمر : 61
Localisation : سوريا - درعا
Emploi : ........ ومصحح لغوي
تاريخ التسجيل : 02/02/2007

مُساهمةموضوع: قراءة في قصة المتسولان لعبدالوهاب الملوح   الجمعة مارس 02, 2007 6:50 am

" المتسولان " للملوح:


http://errih.editboard.com/EaaI-CaONI-c2/OoUa-CaIsCiE-f5/CaaEOaaCa-t118.htm


سبق لي يا ( عبدالقيساح بن الملوَّح ) أن كتبت في هذه في مكان/ لم يكن بجمال هذا النصّ............ ولا أذكر ما كنت كتبت. لكنّ ما سأقوله هنا لا بدّ يختلف؟.........!؟!
آنذاك ربما كتبتها بدافعٍ وعلى أساسٍ مختلفين.........؟
هنا، لن أحتكم إلى ميزانك: الضمير اللقيط!..........؟ لأنني لم أرَ له ظِلاً. لهذا لن أطيل، فأنا مرهَق.......
النصُّ هو في القصّة، ويبتعدُ عن( ابنِ الحرام )!......!؟/ حتى وإن كانت اللغةُ قد تجاوزت لغةَ القصِّ في بعض السيولات
" يلوك الهواء بفمه ويتأمل الفراغ "/ لكنها لم تخرج عن جودةِ التركيب، ولهذا فهي لا تذكر.... ( كما ترى أستخدم أحياناً مفرداتٍ لا تمتّ للنقدِ بصلة. السولات! )...........
اشتمل النصّ على جميع عناصر القصّ، وبجدارة...: الحدث، الحوار، الشخوص، اللغة، والحبكة ثم الخاتمة. وجميعها أدّت أغراضها وخدمت النصّ من خلال تفاعلها بأسلوبٍ رشيقٍ ونسَقٍ لم يبتعد كثيراً عن المتداول..........
كان الحوار من طرفٍ واحد، وهذا أغنى الجمالية والقدرة، وزاد في عنصر التشويق......
استمرّ الحال ينسابُ بجمالية كلاسية ودِرْبة - إلى حدٍّ ما -، إلى أن وصلنا إلى القفلة حيث أحالت النصّ إلى شكل وأسلوب قصة الحالة، لِما فيها من خروج على النسق الكلاسي/ علماً بأنّ قصة الحالة تكون عادةً أقصر قليلاً من هذه. وتلتزم النسق/ ليس في الختمِ فقط، إنما حتى في صياغة الحدث وطريقة تناوله، أو ربما بأسلوب الحبك.........
وقصدت بخروج الخاتمة هنا، هو أنها في غير المعقول ( المفارقة ): السؤال/ بعد لأي. والذي اخترتـَه وأنت كإنسان، على مكانة ذهنية عالية تبحث عن مفقود عالي القيمة الذهنية والنفسية أيضاً. هذا الرجل/ أنت، اخترت الرجل الخطأ - من منظور المنطق - لتسأله..........
هل هذا قصورٌ أو عيب؟ أقول: أبداً هو مرور واحتكاكٌ بسيطٌ بجدار التجريب. أو الذي يكاد يبدو متضمناً بعضَ الجدّة.........
إذاً، أجدتَ يا صديقي ( المجنون عبدالقيساح )...........
لك ودّي وتقديري. وأعتذر عن القَصْر. لأنني كما، أسلفت: مرهق والحال النفسانية تكاد تعدمني التركيز........
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://omayaa.maktoobblog.com/
الملوح

avatar

عدد الرسائل : 284
تاريخ التسجيل : 30/01/2007

مُساهمةموضوع: رد: قراءة في قصة المتسولان لعبدالوهاب الملوح   الجمعة مارس 02, 2007 3:33 pm

العزيز فوزي
شكرا لتوقفك هنا وتوغلك بين ثنايا وطيات هذا النص الذي سوف لن اخالفك فيه الرأي من أنه من النمط السردي الكلاسيكي جاء ملتزما بجميع اشتراطات كتابة القصة كجنس ولئن اخترقته بعض الايضاءات التي قد تبدو شعرية ؛ طبعا لا يتمثل هذا النص توهجات الضمير اللقيط واختراقاته ولكنه جاء ملبيا لما يتطلبه شرط الجنس القصصي
ولقد نزلته فقط ربما لغاية ما
على كل أحي فيك هذا المجهود الذي ما فتئت تبعثره هنا ونستمتع به نحن
دمت كبيرا بجمال روحك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قراءة في قصة المتسولان لعبدالوهاب الملوح
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الريح :: القراءة العاشقة :: اجنحة اخرى-
انتقل الى: